Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

ÇáæÕÇíÇ ÇáÚÔÑå áÇÊÎÇÐ ÇáÞÑÇÑ

Expand Messages
  • أنا كذا
    1 (إذا فعلت الأشياء الصحيحة بالطريقة الصحيحة، سوف تحصل على النتائج التي ترغبها). بريان
    Message 1 of 1 , Nov 29, 2011
    • 0 Attachment


       
      http://upload.traidnt.net/upfiles/dep48685.png1


      http://upload.traidnt.net/upfiles/o8E49576.png










      (إذا فعلت الأشياء الصحيحة بالطريقة الصحيحة، سوف تحصل على النتائج التي ترغبها).

      بريان تراسي

       

      الوصايا العشر لإتخاذ القرار الصائب:

       

      حيث أنك الآن تعرف أسلوبك في إتخاذ القرار، كما تقف على الأسباب التي قد تجعلك تصدر قرارات خاطئة، فقد حان الوقت لتتزود بالأساليب الفعّالة، التي تساعدك على إتخاذ قرارات صائبة، ونقدم لك هنا وصايا عشر تساعدك على إتخاذ القرار الصحيح، وهي كالآتي:

      1.   تعوَّد على إتخاذ القرارات يوميًا وبصورة متكررة:

      إذا اتفقنا على أن عملية إتخاذ القرار، هي بمثابة عضلة، فهي إذًا تحتاج إلى تدريبات، وممارسة لكي تُبنى وتقوى، فعندما تقوم بإتخاذ قرارات يوميًا، حتى وإن كانت غير هامة؛ فإنك بذلك تهيء نفسك لتكون صانع قرارًا متميز، عندما يتطلب الأمر إتخاذ قرار على درجة كبيرة من الأهمية.

      2.   تعلم من خبراتك السابقة:

      احرص على أن تتعلم وتستفيد من أخطاء قراراتك الغير الصائبة، التي سبق وأن إتخذتها في الماضي، وعليك أيضًا أن تتعلم من النجاحات التي حققتها.

      3.   عليك بإستشارة الخبراء:

      الجأ إلى طلب المساعدة والعون من بعض الخبراء الذين يحظون بإعجابك، والذين تثق في أحكامهم، وحاول أن تتعلم منهم كيف يصنعون قراراتهم، لكن عليك أن تأخذ في الإعتبار أن وجهة نظر الخبراء، قد تكون ذات عون كبير وفائدة، لكنها ليست بالضرورة الإجابة النهائية الشافية، التي تسعى للحصول عليها.

      4.   تخيل أنك شخص آخر:

      حاول أن تنظر للموقف من وجهة نظر شخص آخر، أو من زاوية مختلفة، فذلك سوف يزيد من الخيارات المتاحة أمامك، وبوجه عام فلكل مشكلة وجهات نظر ثلاث: وجهة نظرك أنت، وجهة نظ شخص آخر، ووجهة النظر الصائبة.

      5.   لا تكن متحيِّزًا:

      تجنب إصدار أحكام قائمة على أحاسيسك، ومشاعرك نحو شخص ما، فعليك أن تدرس وجهات النظر المختلفة بصورة لا تحيّز فيها.

      6.   احذر غرور المنصب:

      ربما تعتقد أن أحكامك وقراراتك صائبة فقط بحكم منصبك ولقبك، لكن عليك أن تؤسس قراراتك على حقائق، دون أن تتأثر بمنصبك، أو المناصب التي يشغلها الآخرون.

      7.   كن مرنًا:

      إذا ما إتخذت قرارًا، وشرعت في تنفيذه، حاول أن تكون مرنًا ومستعدًا لإجراء التعديلات اللازمة؛ لكي تضمن نجاح خططك.

      8.   تجنب التعميمات:

      فإذا قلت مثلًا: (أنني دائمًا ما أعتني بعملائي)، فإن مثل هذا الإدعاء يمكن إثبات عدم صحته؛ لأنك ببساطة لا تفعل ذلك دائمًا، وكذلك عندما تقول: (أنا لا أتخذ قرارًا أبدًا إلا بعد إستشارة فريق العمل)، فمثل هذه العبارات، يمكن إثبات عدم صدقها، فعليك إذًا أن تتجنب التعميمات، وأن تكون أكثر تحديدًا عند إتخاذك لأي قرار.

      9.   التنفيذ:

      عندما تتخذ قرارًا ما، فعليك أن تتبع قرارك بالتنفيذ، فمثلًا، إذا قررت أن ترفع نسبة المبيعات 10%، وأنت متيقن أن بإمكانك ذلك، عليك أن تتخذ الخطوات اللازمة؛ لتزيد من نجاحاتك، وتضمن نجاح خططك.

      10. المتابعة:

      قد تكون المتابعة عاملًا هامًا لإنجاح شركة أو لإخفاقها؛ لذلك عليك أن تتابع قراراتك التي في حيز التنفيذ، وأن تتأكد أن الجميع يؤدون مهامهم، وكلهم يشعرون بالمسئولية، وإحترام سير العمل، وتذكر دائمًا أن المتابعة على نفس الدرجة من الأهمية، كالقرار ذاته.

      إن حياتك في المستقبل تتوقف على القرارات التي تصنعها اليوم، لذلك فإن حياتك ستكون أفضل، إذا ما تعلمت أن تتخذ قراراتك بصورة أفضل، ابدأ اليوم، واصنع قرارات صغيرة وبسيطة، وسوف تستطيع خلال فترة وجيزة أن تتسلق سلم النجاح، وأن تصبح قادرًا على إتخاذ قرارات أفضل، وأكثر أهمية.

      منقول للفائدة
      http://upload.traidnt.net/upfiles/fh850026.png1




      http://upload.traidnt.net/upfiles/a2249668.png1
      1           
    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.