Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.
 

ÇäáÊèÑ ÇäÙÇå áê âÖêÉ ÊÑãåÇæ ÇäÙÑÇâ

Expand Messages
  • Turkmen Media
    الفتور العام في قضية تركمان العراق عبد الرحمن العراقي كما هو المعروف من التاريخ الحديث
    Message 1 of 1 , Apr 14, 2012

    الفتور العام في قضية تركمان العراق

    عبد الرحمن العراقي

    كما هو المعروف من التاريخ الحديث بأن تركمان العراق عانوا الأمس ويعانون اليوم من استبداد الأنظمة الحاكمة وجهل السياسيين الذين يبررون لهؤلاء الأنظمة الظلم والتهميش والتجاهل لقضيتهم ويسوقون بما يعارض أبسط مقومات الحياة الديمقراطية كل ذلك من اجل مكسب دنيوي زهيد في صفحات تاريخهم السوداء. هنالك فتور عام وشروخ كبيرة في قضية تركمان العراق اليوم ، تعود الى تراكم الأخطاء في الأحقاب الماضية والى الوهن السياسي في المراحل المتقدمة مع بعض المنجزات الحميدة تحمد عليها ولكن تضيع داخل بحور العصر الحديث ، مهما كانت الأسباب فان على التركمان الرجوع الى ما كانوا عليه أجدادهم بحيث يثبتوا أنفسهم باهتمامهم بعلوم الدين والدنيا وعلوم السياسة والسيادة وعلوم القيادة والريادة وعلوم الاقتصاد والتنمية والتي تعتبر أساسية للتقدم العلمي والتقني والاقتصادي والتنموي في الحياة العامة، وقد أدى في الآونة الأخيرة إلى تراجعها علما إن مبادئنا ومبادئ ديننا يعلمنا بانه "ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب" وبما ان هذه العلوم ضرورية لنهضة الأمم فلا يعقل ان تهمل وتبقى قضية التركمان عالة على غيرها .

    وعلى التركمان أيضا القدرة على المنافسة والصبر وبذل الجهد المتواصل فان هذه الأمور ضرورية لازدهار قضيتهم ومستقبلهم وبقائها في مقدمة الركب الحضاري . فالحق سبحانه وتعالى يخبرنا بأن الصبر والمصابرة أمران أساسيان للفلاح ومن المؤسف ان نرى بقية الأمم تصر وتصبر وتجتهد حتى تنجز بينما نحن ننهزم من اول محاولة ولا نكاد نبدأ بحثا أو نقيم مصنعا أو نزرع أرضا إلا تراجعنا وأهملنا ما بدأناه قبل أن نجني ثماره .

    لا شك إن نهضة أية قضية للأمم تعتمد على قدرتها على إنجاب قيادات وقدوات على كل صعيد ونحن وللأسف تعيش قضيتنا منذ حقب في حالة فقر للقيادات التي يمكن أن تقتدي بها الأجيال . فالحكام يصرحون بالأمانة والحرية ويمارسون التسلط ونهب الثروات وأهل السياسة يتاجرون بها والعامة يطالبون بالحق ولا يعملوا به وهكذا الحال على كل صعيد وبالتالي فان نهضة القضية تتطلب ان يشعر كل فرد انه يقود القضية من موقعه وانه بقدر ما يخلص في أداء ما يقوم به بقدر ما تكون القضية قد بدأت مسافة الألف ميل من النهضة.

    كلما حرصنا على أن يكون قضيتنا نقي من التحريف والتشويه كلما كان الأساس الذي تنهض عليه القضية قوي وكلما كان البناء التركماني شامخا .

     

    مركز الإعلام التركماني العراقي

    ITMC

    IRAQI TURKMEN MEDIA CENTRE

    facebook.com/TurkmenMedia

    http://groups. yahoo.com/ group/kerkuk

     كركوك - العراق
    Kerkuk - IRAQ

     

    ITMC @ 2012 

     
Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.