Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

Re: [Zeitun-eg.net/StMina-Monastery.org] كن يستي

Expand Messages
  • Ragi Nessim
    دكتور / محب كتبت ما يعجز الكثيرون عن التعبير به او عنه بورقة و قلم او بكلمات. رائع و أكثر
    Message 1 of 5 , Sep 17, 2013
    • 0 Attachment
      دكتور / محب
      كتبت ما يعجز الكثيرون عن التعبير به او عنه بورقة و قلم او بكلمات.  
      رائع و أكثر من رائع التعبير و المُعبر عنه. 
      ربنا يعوضك
      راجي نسيم 

      Sent from my iPhone

      On 15 Sep 2013, at 20:19, moheb saleb <mohebsaleb@...> wrote:

       

      كنيستي

      بالحق انت عجيبه جميله مرهبه

      من علمك جبروتك

      من علم اولادك الرجاء في المسيح وشده الثقه فيه

      فصار ما يحدث علامه ليده سواء في صليب ام في مجد

      معلموك ليسوا اساتذه في فلسفه اللاهوت بل اساتذه في حمل الصليب بفرح

      هو يعرفون العيون المملوءه دمعا  وهم يعرفون انك تقول حولي عني عيناك

      الكل له خبرات روحيه في اعمال معجزيه فهم شهودك

      من علم اولادك احتمال الظلم بكل هذا القدر من الايمان والرجاء والمحبه

      لا اكاد اري شعب مر في التاريخ بكل ما مر بك  علي مدي العصور وباتصال وبلا انقطاع

      حقا ماقال الحبيب المطران جورج خضر  حينما قال نحن لدينا لاهوت مؤصل و ابائي ولكن حينما ناتي مصر نجد ايمان معاش

      ما هذا الطيب الخارج الذي شهد له غير المؤمنين واتفاق الروح بين الكل

      انه طيب حمل الصليب بفرح

      الان اخرجي فقد كسر الله قيود حبك اعلني حبك غير المشروط الذي لايطلب اي شي  ولا يدعو لاي شي سوي الحب

      ولا حتي لتحويل الناس او تغيرهم فقط احبي  لانك وقتها تقدمين المسيح نفسه وهو القادر علي كل شيء

      وهو نتاج طبيعي لعمل المسيح معك

      هل شك احد ان روح الله كان يرف علي متظاهريك الم تري الفرح  السلام المحبه في الكل

       

      قد تسال الشعب عن الثالوت وماهو ومفاعيله قد لايجاوب ولكنه بالحق شريك

      فهو احب الاب واحس بقبوله ومغسول بدم الابن في اللتروجيه و متناغم في الروح

      علي درجات ومع ضعفات لايخلوا منها ضعف بشريتنا

      وكما لم يعرف كيفيه عمل جسده البشري ولكنه يعيش  هكذا يحيا في الله وبه

      بالرغم من حرق كنائس هو يري بالايمان رعايتك

      بالرغم من دم الشهدا هو يري  بالايمان مجد  السما

      بالرغم من الاقتصاد  المنهار هو يري بالرجاء ايام مفرحه في المسيح

      في لبنان صار للمسيحين ميلشيات فقنبله بقنبله ورصاصه برصاصه  وهو الانسان الطبيعي فكانوا اول الخاسرين

      في مصر اختارت كنيستك المسيح  فقنبله بحب ورصاصه بغفران

      فعلا جباره

      هي تاتي من اولادك بتلقائيه لا باوامر ولا بعظات بل بثمر طبيعي واستجابه لعمل الروح في الكنيسه

      كنيستي شكر فهو لبن غير مغشوش وايمان عامل

      محب وديع

    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.