Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

"الهلفوت" .. و"القواد" .. و" السجين" !!

Expand Messages
  • صوت الأقباط المصريين
    الهلفوت .. و القواد .. و السجين !! 2013-07-13 11:16:52 ** لست أدرى ما الذى يجمع بين الهلفوت
    Message 1 of 1 , Jul 13, 2013
    • 0 Attachment
      "الهلفوت" .. و"القواد" .. و"السجين" !!
      2013-07-13 11:16:52

      ** لست أدرى ما الذى يجمع بين الهلفوت الألمانى وزير الخارجية الألمانية ، والقواد الأمريكى "باراك حسين أوباما" ، والسجين الإرهابى "محمد مرسى العياط" ..
      ** قالت المتحدثة بإسم الخارجية الأمريكية "جنفير بساكى" أن واشنطن تؤيد دعوة برلين إلى الإفراج عن السجين الإرهابى "محمد مرسى العياط" ، وأضافت "بساكى" أن مسئولين أمريكيين أجروا إتصالات منتظمة مع كل قطاعات المجتمع المصرى ، وحثوا مجددا على وقف الإعتقالات التعسفية بحق أفراد جماعة الإخوان المسلمين ، كما أجرت الحرباء الدولية ، السفيرة الأمريكية فى مصر "آن باترسون" فى لقائها مع الرئيس المصرى المؤقت ، المستشار "عدلى منصور" ، وأوضحت أن الإعتقالات الأخيرة فى مصر ذات دوافع سياسية وطالبت بحسن معاملة المعتقلين والإفراج عنهم ..
      ** وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة الشهير بالتربى "بان كى مون" عن قلقه العميق إزاء إستمرار الإعتقالات التى صدرت فى حق قيادى جماعة الإخوان المسلمين ، داعيا إلى حوار سلمى يشمل الطيف السياسى !!..
      ** من ناحية أخرى .. تحركت سفينتين من البحرية الأمريكية قرب الساحل المصرى ، بعد الإطاحة بالإرهابى "محمد مرسى العياط" ، بالقرب من خليج العقبة ..
      ** فى نفس الوقت يخرج علينا الإرهابى المعتوه "محمد البلتاجى" بوصف الدعوة الأمريكية للإفراج عن الإرهابى "مرسى العياط" ، وهو بهدف التغطية على فضيحة الدعم الأمريكى للإنقلاب والرضا الأمريكى عن خطف رئيس منتخب ، لرفضه الإملاءات الأمريكية عليه ، وأضاف المعتوه "البلتاجى" الهارب من العدالة إن قضيتنا ليست خطف وحبس الرئيس ، ولكنها خطف وحبس الوطن .. فى الوقت الذى دعت الجماعات الإرهابية إلى بداية التصعيد بغلق الميادين وتعطيل حركة مرور السيارات فى حالة عدم الإستجابة بعودة الرئيس "محمد مرسى" للحكم على حد زعمهم ..
      ** أما رسالة المضلل العام للإرهاب "محمد بديع" الهارب من العدالة .. فقد بعث برسالة من تحت الماء إلى معتصمى النهضة ، قائلا لهم "قدموا أنفسكم شهداء لإعادة مرسى ، واصفا الصمود والسعى لإعادة الرئيس مرسى العياط الشهير بالإستبن بـ "الفريضة الواجبة" ..
      ** أما خطيب الجمعة بميدان النهضة .. فقد وصف الفريق أول "عبد الفتاح السيسى" ومتظاهرى التحرير بأعداء الإسلام ، وطالب الشعب المصرى بمواجهتهم .. معتبرا الموت فى سبيل عودة الإرهابى مرسى العياط إلى الحكم من أعلى مراتب الشهادة .. وأن التضحية فى هذه الظروف العصيبة التى تعيشها البلاد من أعظم الأمور التى رغب فيها الله فى أياته القرآنية ..
      ** هذه هى الصورة التى تجمع بين مثلث الإرهاب فى العالم .. (أمريكا – ألمانيا – مرسى العياط) !!..
      ** ويتساءل البعض .. ما معنى هذه الحملة الشرسة التى لم تتوقف من القواد الأمريكى "أوباما" ، ولا من الحرباء الدولية "آن باترسون" ، أو ذو الوجه القبيح "جون كيرى" فى الوقت الذى يجرون ورائهم وزير الخارجية الألمانى ، وتربى الموالد والمصائب "بان كى مون" !!..
      ** المعنى واضح وصريح .. أن التصريح الألمانى صدر عقب الزيارة الميمونة للبرلمانى السابق بمجلس الشعب "عمرو حمزاوى" إلى ألمانيا ، والمحسوب على التيار المعارض وجبهة الإنقاذ .. وقد حذرت من هذا الشخص فى عشرات المقالات ، وأوضحت للجميع أنه ضمن التيار الإسلامى لجماعة الإخوان المسلمين .. وإستطاع أن يخدع الأقباط من خلال شعره المسبسب وتلاعبه بالألفاظ والمعانى .. حتى حصل على أصوات الأقباط بمصر الجديدة ..
      ** هذا وقد طلب عمرو حمزاوى فى أكثر من حوار له عبر وسائل الإعلام برفض محاولة الإنقلاب على مرسى العياط والإبقاء حتى نهاية فترة ولايته .. كما أنه طالب مؤخرا بعودة المعزول للحكم .. وعندما لم يجد فائدة من دعوته ، إضطر للذهاب إلى ألمانيا ، وزعم أنه كان فى زيارة لوالدته .. هذه هى بداية الخيط فى التصريحات الألمانية !!.
      ** أما القواد الأمريكى "باراك حسين أوباما" ، فواضح للجميع أن الإطاحة بالإرهابى "محمد مرسى العياط" ، وحبسه رهن التحقيقات .. أفقد القواد الأمريكى توازنه ، ونسف كل مخططاته الإستعمارية للإنقضاض على منطقة الشرق الأوسط بالكامل ، وإسقاط كل الجيوش العربية بدعم سافر للإرهابيين والمتآمرين لإسقاط كل دول المنطقة ، وإسقاط وتدمير مصر عن طريق دعم الإخوان الإرهابيين ووصولهم للحكم .. ثم يقومون بالوكالة عن القواد الأمريكى بإستكمال السيناريو الذى فضحته أمريكا نفسها .. وكشفت عن مقدار التحويل الأمريكى وأكثر من 8 مليار دولار ، حصل عليها مرسى العياط ، وعصابته لتسليم سيناء بكاملها لإسرائيل ، وحماس ، والإرهابيين .. هذا هو المخطط الذى قاده القواد الأمريكى أوباما ..
      ** أما الشئ المضحك أن يخرج علينا رأس الأفعى ، القواد الأمريكى أوباما بتصريحات متلاحقة للتعبير عن قلقه من الأوضاع فى مصر ، وحملة الإعتقالات لجماعة الإخوان المسلمين .. وهل ما حدث فى مصر هو إنقلاب عسكرى أم إنقلاب شعبى ..
      ** أقول للقواد وكل العاهرات فى أمريكا ، وألمانيا ، والإتحاد الأوربى .. هل أصابتكم حالة عمى وحول وغباء متعمد .. هل لا تبصرون أيها الكلاب السفلة .. فقد خرج 40 مليون مواطن مصرى فى كل ميادين مصر .. أغلقوا ميدان التحرير بالكامل ، وكوبرى قصر النيل ، وكويرى الجلاء ، وجميع الشوارع المحيطة بالتحرير حتى ماسبيرو .. وأمام قصر الإتحادية ، وأمام وزارة الدفاع .. وفى جميع شوارع وميادين ومحافظات مصر .. ولم تطلق رصاصة واحدة ، ولم يهاجم أى قسم للشرطة المصرية ، بل كانت الشرطة توزع المياة على المتظاهرين ، المطالبين برحيل الإرهابى الجاسوس "محمد مرسى العياط" ..
      ** وتساءل الملايين فى مصر .. كيف يكون هذا الجاسوس الإرهابى رئيسا لمصر .. نزلت كل جموع الملايين تطالب برحيل مرسى العياط فى مظاهرات سلمية وحضارية ، وأمهلوا الإرهابى بضعة ساعات لمغادرة القصر .. فهل يقف الجيش المصرى ضد رغبات الشعب المصرى لتحقيق أحلام حفنة الإرهابيين والمتآمرين والجواسيس والخونة والمأجورين لهدم وإسقاط مصر ..
      ** هل يمكن أن تتغير عقيدة الجيش برفض حماية الوطن .. الحقيقة أن الجيش إنحاز لمطالب الشعب لتحقيق أهداف الثورة السلمية التى دعى إليها شعب مصر العظيم يوم 30 يونيو .. والتى بدأت بالفعل فعالياتها يوم 21 يونيو ..
      ** الحدوتة ببساطة .. إن الشعب المصرى شعر بأن الوطن سرق منه .. فهب على قلب رجل واحد وفكر واحد لإستعادة الوطن .. وشاهد ذلك العالم كله .. ولكن القواد الإرهابى أوباما لا يريد أن يصدق .. فقد كشفت ثورة 30 يونيو الفضائح والمؤامرات وخطط الإستعمار الأمريكى الجديد والأكذوبة الكبرى التى ضحكوا من خلالها على الشعوب العربية ، وأطلقوا عليها "الربيع العربى" ..
      ** وأتساءل .. أى ربيع ياكلاب جهنم .. وقد دمرتم كل الدول التى وطأتها أقدامكم وحرضتم عليها ، وإستطعتم إسقاطها فى براثن الإخوان المتأسلمين أعوان الشياطين ..
      ** ويعود هذا الأفاق والقواد الأمريكى ليعبر عن قلقه فى إتصالات هاتفية مع الملك السعودى ، وأمير دولة قطر ، للتعبير عن قلقه إزاء ما يحدث فى مصر .. والشئ المضحك أن هذا القواد كان يخطط لتدمير السعودية والإمارات والبحرين والكويت ، تدميرا كاملا .. للإستيلاء على ثرواتهم .. وذلك عن طريق إستخدام نفس السيناريو الذى دمروا به تونس وليبيا والعراق والسودان !!!
      ** نعم .. إنه كان مخطط للإستيلاء على ثروات الخليج بالكامل .. وهذا يؤكد لنا أن الرئيس الأمريكى ليس سوى لص ومجرم وإرهابى .. وللأسف هذه هى أمريكا .. فلا تستطيع أن تعيش إلا على أشلاء كوارث الشعوب وجثث المواطنين ..
      ** أما ما يثير الضحك .. أن كل هؤلاء مازالوا يرددون عن طريق سفاراتهم .. هذه الأكاذيب وهو الإنقلاب على الشرعية والديمقراطية وصندوق الإنتخابات .. ومازالوا يصرون على الغباء وعمى الألوان .. وأن ما حدث هو الإنقلاب على الشرعية .. وإذا إفترضنا إنهم يحمون الديمقراطية وليسوا لصوص .. فهل حموا الدول التى إنهارت وسقطت وتحولت بفعل التدخل الأمريكى إلى دول إرهابية ..
      ** فهل يكف القواد الأمريكى عن التدخل السافر فى الشأن المصرى ، عليه أن يدرك أن ما يحدث فى مصر هو محاكمات عادلة لجماعات إرهابية خانت الوطن ، وتجسست على مصر لصالح العدو ، وباعت الأراضى ، وهددت الأمن القومى المصرى ، وهذا ثابت بالمستندات والأوراق والدلائل .. فهل تكفون عن دعمكم للإرهاب ومحاولة إسقاط مصر أيها اللصوص ؟!!..
      ** أما المعتوه الإرهابى "محمد البلتاجى" .. فقد قلب الهرم ، وقلب الأية ، وزعم أن أمريكا تدعم الإنقلاب المصرى ، وتحرض على إعتقال الإرهابى "مرسى العياط" .. هذا المعتوه إعترف أمام العالم أنه الراعى الرسمى للإرهاب فى سيناء ، وهو المدبر للإغتيالات التى حدثت فى سيناء منذ نكسة 25 يناير حتى الأن .. بل ويهدد أن هذه الإغتيالات والإرهاب ستتوقف لو أفرج عن الإرهابى مرسى العياط ..
      ** لقد إنكشفت كل الأدوار وإنفضح أوباما وأعوانه .. ونحذر هذا اللص من محاولاته الدنيئة للتدخل فى الشأن المصرى .. فالدول الخليجية أدركت مؤامراته الدنيئة ، بل أن رأس الأفعى الأمريكى لن يفعل شئ بالإلتفاف حول هذه الدول ومحاولة عزلها عن مصر عن طريق رسائل القلق التى يبعثها القواد الأمريكى لمحاولة دق الأسافين بين مصر ودول الخليج للوقيعة بينهم ..
      ** أقول لهذا الإرهابى .. عليك الرحيل الأن .. ليس من تدخلك السافر فى الشأن المصرى أو دول الشرق الأوسط .. بل عليك الرحيل من أمريكا كرئيسا للولايات المتحدة الأمريكية .. بل أطالب بمحاكمتك أمام القضاء الأمريكى على كل جرائمك فى حق الشعوب والدول ..
      ** رسالتى الأخيرة للجيش المصرى العظيم ، والرئيس المصرى ، المستشار "عدلى منصور" .. يجب وضع حد للفوضى التى تدعو إليها الجماعات الإرهابية فى الإنتشار فى الشوارع ومحاولة بث الرعب والفوضى وإظهارهم بأنهم مجموعات شعبية تعبر عن رأى فصيل سياسى ..
      ** علينا تفعيل قانون الطوارئ وحظر التجوال من الساعة الثامنة مساء حتى الخامسة صباحا ، لوضع حد لهذه الفوضى والقبض على كل العناصر الإرهابية التى تدعو للفوضى ، والعناصر التى أصدرت النيابة العامة أوامر ضبط وإحضار لها ..
      ** حماك ِ الله يا أرض مصر .. وحمى شعبك العظيم من السفلة والإرهابيين وأرباب السوابق وأمريكا ..
      مجدى نجيب وهبة
      صوت الأقباط المصريين
    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.