Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

أخرجوا يا"شعب مصر" .. ولكن إحذروا مكر الذئاب !!!

Expand Messages
  • صوت الأقباط المصريين
    أخرجوا يا شعب مصر .. ولكن إحذروا مكر الذئاب !!! 2012-11-23 12:21:37 ** لم يعد هناك ما يقال الأن بعد
    Message 1 of 1 , Nov 23, 2012
    • 0 Attachment
      أخرجوا يا"شعب مصر" .. ولكن إحذروا مكر الذئاب !!!
      2012-11-23 12:21:37
        أخرجوا يا
      ** لم يعد هناك ما يقال الأن بعد أن بدأت الأصنام تنطق بالحقيقة .. لم يعد هناك ما يقال الأن بعد أن كتبنا الكثير .. من بداية نكبة ما تسمى ثورة "25 يناير" ، وإنها فوضى هدامة تخطط لها العاهرة "أمريكا" .. ولم يصدقنا أحد ..
      ** لم يعد هناك ما يقال عندما حذرنا من بقاء "مرسى العياط" رئيسا لمصر .. ولو ليوما واحدا .. لم يعد هناك ما يقال عندما هاجمنا "اللقيط أوباما" بصفته زعيم الإرهاب فى العالم .. ومعه راقصة الموالد والكباريهات ، العاهرة "هيلارى كلينتون" ..
      ** لم يعد هناك ما يقال عندما تنبهنا للبيانات الفيس بوكية للمجلس العسكرى المقال من منصبه .. وحذرنا من أنها تهدف لإلهاء الشعب المصرى عن سيناريو الخيانة والتحالف المخزى بين أمريكا والإخوان والمجلس العسكرى ..
      ** لم يعد هناك ما يقال عندما حذرنا من مكر الذئاب وعفونة الإخوان .. فهم ليس لهم عهد ولا أمان ، وليس لديهم مبادئ .. وقلنا إنهم مرحليون وهم لا يصدقون أنفسهم .. عندما أعطت لهم العاهرة أمريكا مصر مكافأة لهم على تسليم سيناء لحماس والغزاوية وتخليق دولة إسرائيل الجديدة ..
      ** لم يعد هناك ما يقال .. عندما حذرنا الأقلام العفنة والكتاب المأجورين والقنوات الفاسدة .. عندما بدأت تهلل للثوار فى ليبيا .. لإسقاط دولة القذافى .. وقلنا أنهم مأجورين ومجموعات إرهابية ومرتزقة دفعت بهم العاهرة والقذرة أمريكا لإسقاط وتدمير دولة ليبيا .. حتى ولو إختلفنا مع القذافى ..
      ** لم يعد هناك ما يقال .. بعد أن نبهنا نفس الوجوه التى تخرج علينا فى بعض القنوات المصرية العفنة .. وهى تنقل لنا أخبار الثوار فى سوريا .. وصور للضحايا المدنيين ، والحديث عن الجيش الحر .. والحقيقة هى تكرار لسيناريو ما حدث فى ليبيا ، وما حدث فى مصر بتحريض من العاهرة أمريكا لدعم الفوضى وإسقاط سوريا .. وهم ليسوا إلا مجموعة مرتزقة يتم تأجيرهم والدفع بهم وبميليشياتهم لإسقاط الأنظمة ..
      ** لم يعد هناك ما يقال .. وأنا أرى الغباء فى العيون الوقحة فى الإعلام ، والقنوات المسيحية فى أمريكا .. وهى ترفض إدانة اللقيط "أوباما" ، والعاهرة "كلينتون" .. ويقوموا بالهجوم على مقالاتنا والسخرية من كتاباتنا بزعم ثقتهم بالسياسة الأمريكية الحرة والديمقراطية الأمريكية ، وقرارات الكونجرس الأمريكى .. وأعتقد أن شحاتين هذه القنوات والمرتزقة الكتاب الهاربين فى أحضان أمريكا يعرفون أنفسهم جيدا .. وبالطبع هم المقصودون ..
      ** لم يعد هناك ما يقال .. عندما حذرنا من هدف أمريكا بتسليم السلطة للإخوان .. ليس حبا فى الجماعة ، ولا إيمانا بالحرية التى لا تعرفها العاهرة أمريكا .. وكل من يعيش على أرضها .. ولكن لأن أمريكا تعرف أن الإخوان هم فصيل إرهابى لا يؤمنون إلا بالهدم والتخريب .. وهم يجيدون فن إسقاط الشعوب والدول ..
      ** بالأمس .. خرج علينا الجنرال "مرسى العياط" .. بقرارات عنترية إخوانية .. بعد أن أخذ جرعة الشجاعة من العاهرة "هيلارى كلينتون" .. فأطلق صواريخه الخلفية وقرر التكويش على السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية والسلطة القضائية .. وقام بإصدار قرار عنترى بإقالة النائب العام .. وتعيين أخر .. وقام بحلف اليمين أمام الرئيس فى صورة هزلية لم تحدث فى مصر فى أى حكم أو فى أى دولة فى العالم ..
      ** لقد تخيل "مرسى" أن يصدر قراراته فى حركة حماس الإرهابية .. وإنه رئيس لتنظيم القاعدة ، وليس رئيسا لمصر .. ويبدو أن هذا الدموى الذى حصل على جرعة شجاعة من العاهرة "كلينتون" بأوامر من اللقيط أوباما .. قرر إعادة التحقيقات والمحاكمات لكل من مبارك والعادلى ، وموقعة الجمل .. وكانت أكثر قراراته الساقطة هو تحصين عمل الجمعية التأسيسية للدستور .. ولا يجوز الطعن على عملها فى وضع الدستور .. كما لا يجوز الطعن على بقاء مجلس الشورى .. كما لا يجوز الطعن على أى قرار يصدره منذ توليه السلطة فى البلاد .. وهذا يعنى ببساطة إلغاء كل الأحكام الصادرة وإلغاء القضاء المصرى والعودة لنظام الجاهلية ، وتأليه الحاكم .. وعودة مجلس الشعب المنحط والمنحل .. وتنصيبه إلها  لمصر وليس فرعونا ..
      ** لم تعد تجدى كتاباتنا .. ونحن نرى الجميع يعتذرون للشعب المصرى عن وقوفهم مع جماعة الإخوان .. وأولهم د. "وحيد عبد المجيد" .. الذى حذرنا منه فى أخر مقال .. فقد عاد وإعتذر عن دعمه للإخوان .. وأيضا الكاتب الإسلامى "حسن نافعة" أصابه الذهول من القرارات العنترية لمرسى العياط .. وإستنكر ما يحدث وإعتذر عن إستمراره فى التأسيسية .. وأيضا د."أيمن نور" الذى ظل متمسكا بعلاقته بالإخوان والتأسيسية .. وبالأمس فقط أعلن إعتذاره للشعب المصرى وتقديم إستقالته من التأسيسية ..
      ** عادوا الجميع إلى رشدهم بعد أن صدموا فى الجنرال "مرسى العياط" .. وكنا قد حذرنا كل هؤلاء مرات عديدة .. والأن هم يتجرعون من سموم الإخوان ، وأولهم الإعلامى "وائل الإبراشى" .. بل المدهش أن يخرج علينا الإعلامى "محمود سعد" ، وهو يضرب كف على كف .. ويتساءل ما الذى أصاب مرسى العياط .. وهو يردد لقد تحاورت معه أكثر من مرة .. ما الذى جرى له؟!!!
      ** بالأمس .. خرجت كل القوى السياسية التى وقفت وساندت الإخوان فى خندق واحد حتى أسقطوا نظام مبارك .. فى حالة ثورة وغضب رهيب بعد أن عقرتهم الكلاب والذئاب ، وتجرعوا سموم الأفاعى .. وأصدروا بيان هام وعاجل برفض كل قرارات الجنرال مرسى العياط .. وطالبوا كل الشعب المصرى بالنزول إلى كل الميادين لمواجهة الإرهاب الإخوانى والفاشية الحاكمة ..
      ** لقد أسقط الجنرال "مرسى العياط" مصر .. ليس بالأمس فقط .. ولكن منذ أن تحالف مع الشيطان الأمريكى وحصل على الثمن هو وجماعته .. وإرتدوا ثوب الوطنية .. ولكن كان مكرهم أقوى من مكر الذئاب والثعالب ..
      ** بالأمس .. ثارت مصر .. شبابها وشيوخها ونساءها .. وكل الأحزاب السياسية يطالبون بسقوط مرسى العياط .. بل ومحاكمته على جرائمه فى حق الشعب المصرى ..
      ** بالأمس .. أصدرت المستشارة "تهانى الجبالى" بيان ، أعلنت فيه سقوط مرسى وسقوط شرعيته .. وإنه لم يعد رئيسا لمصر .. وبالأمس أيضا ... عقد إجتماع عاجل لرئيس نادى القضاة ، المستشار "أحمد الزند" .. وخرج الإعلام المصرى والفضائيات عن صمتها .. وهى تفضح النظام الفاشى لجماعة الإخوان المسلمين ..
      ** واليوم .. الأمل كله فى شباب مصر ورجالها ونساءها وأطفالها وأحزابها السياسية .. للخروج فورا إلى الميادين والمطالبة بمحاكمة عاجلة للدكتور "محمد مرسى العياط" ، بتهمة الخيانة العظمى ..
      ** ولكننى .. أحذر كل القوى السياسية وكل الشعب المصرى بمحاولة الجنرال "مرسى العياط" الإلتفاف وكسب عطف الشعب والقوى السياسية مرة أخرى .. وتقديم تنازلات عن كل القرارات التى أصدرها .. فهو ماكر أكثر مكرا من الذئاب .. إحذروا .. إحذروا .. إحذروا الجلوس معه على أى مائدة للمفاوضات .. فهو الثعلب الذى يمكر وعندما تأتيه الفرصة .. فهو يطيح بخصومه مثلما فعل مع المجلس العسكرى المتواطئ مع الإخوان .. ومثلما فعل مع النائب العام بعد أن إعتذر عن إقالته فى المرة الأولى ..
      ** فى النهاية .. اليوم هو نهاية حكم مرسى .. ونهاية الإخوان .. وفق الله شعب مصر .. وكل القوى والتيارات السياسية ..
      مجدى نجيب وهبة
      صوت الأقباط المصريين
    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.