Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

RE: [Analyse_This_] ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟

Expand Messages
  • semsem _17
    الموضوع حلو اوى يا يمنى انا نفسى حسيت انى اتعلقت بيهم من مجرد سماع القصة ياريت يتوجد
    Message 1 of 3 , Feb 2, 2009
    • 0 Attachment
      الموضوع حلو اوى يا يمنى انا نفسى حسيت انى اتعلقت بيهم من مجرد سماع القصة ياريت يتوجد الشخص ده فعلا يارب بجد نلاقى النوع ده
      بس هيه دى حقيقة ولا مجرد قصة خيالية ولا مش موجوده اصلا. 




      To: alyamamh@yahoogroups.com; analyse_this_@yahoogroups.com; a_int_adv@...; anoshe_5@...; appliedart18@...; areige_designer@...; ashraf_rody@...; cargo_84@...; chahy_amatollah@...; carnival_2006@...; dr.dina88@...; egyptemydream4@...; gameel_shawkat@...; flower_finearts@...; germ84@...; hajer_ghith@...; habouby88@...; ghada_2b@...; happy_moon66@...; he2_me2@...; holla_decore@...; mahy_lasheen@...; one_marwa@...; ozza2002@...; possy_yr@...; reda10145@...; rody_r1@...; u-me-we-us@...; yasmeena42@...; z_oleander@...; zizo_online2@...; alhalema_2007@...; prety.soso@...; moraart_farag@...; salwoty_alabbasi21@...; bebo20005@...; sweet_heart_lolla_2006@...
      From: yomna__86@...
      Date: Fri, 16 Jan 2009 12:08:40 +0000
      Subject: [Analyse_This_] ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟




       

       

       

      www.kute-group.blogspot.com

        

       
       
      السلام عليكم ورحمه الله وبركاته 
       
      ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟

      الفصل الأول:
      التقته في وقت ظنت انها فقدت القدرة علي الحب والحلم والامل

      وأشياء اخري تحتاج اليها المرءة في منتصف العمر

      وبعد ان ذاقت من الاشياء امرها

      وبعد ان حملتها الظروف من الأمل فوق طاقتها

      وبعد ان اتسعت الفجوة بينها وبين الفرح

      واصبحت السعادة من مستحيلات حياتها

      الفصل الثاني :
      عندها جاء هو بقلبه الكبير

      وببحور حنانه الباحثة عن انثي تكون نصف قلبه الاخر

      اقترب منها كالأحلام الهادئة

      عشقها بصدق فرسان الحكايات القديمة

      وطرق بابها في اشد مراحل عمرها ليمنحها باقة من النور

      لم يكن اخر اطواق النجاة بالنسبة لها

      بل كان الشاطئ والقبطان والسفينة



      الفصل الثالث
      غيرها تماما

      نفسها داخليا وخارجيا

      لون كل المساحات السوداء في داخلها

      فتعلقت به تعلق الام بطفلها

      وتعلق الانثي بفارسها

      وتعلق الانسان بوطنه

      وشعرت معه بامان لم تشعر به طيلة سنواتها


      الفصل الرابع:
      اقترب من اعماقها أكثر

      ملأ احساسها كالدم في جسدها

      ملأ حياتها كالهواء في رئتيها

      كانت تنام علي وعوده

      وتستيقظ علي صوته

      تمادت معه بأحلامها

      منحت نفسها حق الحلم كسواها

      حلمت بأطفال كعدد نجوم السماء


      الفصل الخامس:
      كان رجلا رومانسيا شفافا

      بادلها احلامها بنقاء

      لم تكن بالنسبة اليه حكاية يسعي الي انهائ دوره فيها

      ولم يكتبها رقما في اجندته

      ولم يسجلها موعد قابلا للانتهاء

      كانت اشياء اخري

      احساس مختلف

      وامرأة لا يمكن تصور حياته بدونها



      الفصل السادس:
      اعتادت علي وجوده في حياتها

      تماما كما اعتاد هو علي وجودها في عالمه

      كان احساسها طاهرا نقيا

      لم تدنسه مواعيد الغرام

      ولم تلوثه اللقاءات المحرمة

      كان يصونها كعرضه

      وكانت تحفظه كعينيها


      الفصل السابع :
      سألها يوما :ماذا لو خنتك؟

      قالت :سأقتلك.

      قال وماذا لو مت ؟

      قالت ستقتلني.

      عندها أدرك انها امرأة ترفض الحياة من دونه

      فتمسك بحياته اكثر

      وتمني ان يعيش الي الابدكي يجنبها ألم فقدانه وفجعية رحيله


      الفصل الثامن :
      منذ ان عرفته وهي تعشق المساء عشقا

      ففي المساء يأتي صوته حاملا لها فرح العالم كله

      ويعيدها رنين هاتفها الي الحياة التي بفراقها حين تفارقه ويفارقها

      وما ان ترفع السماعة حتي يبادرها متسائلا

      من تحبين أكثر أنا ام أنا

      فتجيبه بطفولة امرءاة عاشقة

      أحبك انت اكثر من انت

      ثم يتجولان معا في عالم الأحلام الجميلة



      الفصل التاسع:
      وهذا المساء انتظرت صوته كالعادة

      ومرت الدقائق وتليها الساعات

      شئ ما في قلبها بدأ يشتعل

      شئ ما تتجاهل صوته لكنه يلح

      شئ ما يصرخ فيها انه لن يعود

      وشئ ما يوقض في داخلها كل شكوك وظنون الانثي في لحظة انتظار

      تري هل نسي ؟

      تري هل خان؟

      هل رحل؟

      ومع اول اشعاع نور للصباح

      حادثها احدهم ليخبرها بضرورة وجودها في المستشفي

      لان احدهم يصر علي رؤيتها قبل دخوله غرفة العمليات


      الفصل العاشر:
      وهناك التقته

      باسما في وجهها كعادته برغم الألم قال لها

      "سامحيني اعلم ان رحيلي سيسرق مني كل شئ

      واعلم كيف ستكون لياليك من بعدي

      واعلم مساحة الرعب التي سيخلفها رحيلي في داخلك

      واعلم كم ستقتلك البقايا

      واعلم كم ستكسرك الذكري

      واعلم تحت اي مقاصل العذاب ستنامين

      وفي اي مشانق العذاب والانتظار ستتعلقين

      واعلم كم ستبكين وكيف ستبكين

      واعلم اني قد خذلتك

      واعلم انك ستغفرين



      الفصل الحادي عشر :
      ومضي الي مصير تجهله

      كانت رائحة الوداع تملأ حديثه

      لكنها تعلقت باخر قشة للامل

      وانتظرت

      انتظرت

      انتظرت

      وكانت تردد بينها وبين نفسها

      ماذا لو انه رحل؟

      كيف يكون لون حياتها

      بل ماذا سيتبقي من حياتها

      لم تحتمل ثقل سؤالها.فجلست علي الارض

      ما عادت قدماها تقويان علي حملها

      استندت الي الجدار في انتظار حكم الحياة عليها



      الفصل الثاني عشر:
      ومن بعيد لمحته يأتي

      يتقدم نحوها

      انه الطبيب الذي اجري له العملية

      تمنت ان يقف مكانه

      ان لا يتقدم اكثر

      ان لا يفتح فمه بنبأ رحيله

      دقات قلبها تزداد.انفاسها تتصاعد

      تري هل رحل ؟

      أغمضت عينيها ووضعت يديها علي اذنيها


      الفصل الثالث عشر:
      لا احد يعلم كم من وقت مر قبل ان يصلها الطبيب

      ربما لحظات "ربما سنوات

      لكنه اخيرا وصل

      وقف امامها باسما قائلا :

      كتب له عمر جديد يا سيدتي

      نجحت العملية وسيعيش

      وانتظر ان ينطق منها صوت الفرح

      لكنها صمتت

      لم تنطق

      ولن تنطق ابدا

      لقد رحلت "قتلها الانتظار والخوف والترقب


      الفصل الرابع عشر :

      عفوا انها امرأة وصلت بتعلقها به الي درجة رفض الحياة في غيابه

      هل توجد مثل هذه المرأة الان؟

      هل يوجد مثل هذا الرجل الان؟

      واخيرا ياتري من قتل من

      قتلهما الحب معا


      منقول يارب يكون عجبكم
      Eng_Rania

      Best Regards,
       Eng : yomna.m



      See all the ways you can stay connected to friends and family


      Get news, entertainment and everything you care about at Live.com. Check it out!
    • yomna mahmoud
      انا كمان اتعلقت بيهم اوووى بس متخيلتش النهايه دى بس اكيد لو فى حب كده اكيد النهايه هتكون
      Message 2 of 3 , Feb 2, 2009
      • 0 Attachment


         

         

         

        www.kute-group.blogspot.com

          

        انا كمان اتعلقت بيهم اوووى بس متخيلتش النهايه دى

        بس اكيد لو فى حب كده اكيد النهايه هتكون كده

        انا معرفش حقيقى اذا كانت واقع  ولا لا  

        بس مفتكرش حقيقه ابدا

        ولو انى كنت اتمنى انها تكون حقيقه بس مع اختلاف النهايه

         

         

        Best Regards,
         Eng : yomna.m

         






        To: analyse_this_@yahoogroups.com
        From: princesssaso218@...
        Date: Mon, 2 Feb 2009 12:19:05 +0200
        Subject: RE: [Analyse_This_] ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟

        الموضوع حلو اوى يا يمنى انا نفسى حسيت انى اتعلقت بيهم من مجرد سماع القصة ياريت يتوجد الشخص ده فعلا يارب بجد نلاقى النوع ده
        بس هيه دى حقيقة ولا مجرد قصة خيالية ولا مش موجوده اصلا. 




        To: alyamamh@yahoogroup s.com; analyse_this_ @yahoogroups. com; a_int_adv@hotmail. com; anoshe_5@hotmail. com; appliedart18@ hotmail.com; areige_designer@ hotmail.com; ashraf_rody@ hotmail.com; cargo_84@hotmail. com; chahy_amatollah@ hotmail.com; carnival_2006@ hotmail.com; dr.dina88@hotmail. com; egyptemydream4@ hotmail.com; gameel_shawkat@ hotmail.com; flower_finearts@ hotmail.com; germ84@hotmail. com; hajer_ghith@ hotmail.com; habouby88@hotmail. com; ghada_2b@hotmail. com; happy_moon66@ hotmail.com; he2_me2@hotmail. com; holla_decore@ hotmail.com; mahy_lasheen@ misrpack. com; one_marwa@hotmail. com; ozza2002@hotmail. com; possy_yr@hotmail. com; reda10145@hotmail. com; rody_r1@hotmail. com; u-me-we-us@hotmail. com; yasmeena42@hotmail. com; z_oleander@hotmail. com; zizo_online2@ hotmail.com; alhalema_2007@ yahoo.com; prety.soso@hotmail. com; moraart_farag@ hotmail.com; salwoty_alabbasi21@ hotmail.com; bebo20005@hotmail. com; sweet_heart_ lolla_2006@ yahoo.com
        From: yomna__86@hotmail. com
        Date: Fri, 16 Jan 2009 12:08:40 +0000
        Subject: [Analyse_This_ ] ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟




         


         

         

        www.kute-group.blogspot.com

          

         
         
        السلام عليكم ورحمه الله وبركاته 
         
        ليست القضية متي سيأتي الحبيب,القضية هل يبقي الحبيب حين يأتي؟

        الفصل الأول:
        التقته في وقت ظنت انها فقدت القدرة علي الحب والحلم والامل

        وأشياء اخري تحتاج اليها المرءة في منتصف العمر

        وبعد ان ذاقت من الاشياء امرها

        وبعد ان حملتها الظروف من الأمل فوق طاقتها

        وبعد ان اتسعت الفجوة بينها وبين الفرح

        واصبحت السعادة من مستحيلات حياتها

        الفصل الثاني :
        عندها جاء هو بقلبه الكبير

        وببحور حنانه الباحثة عن انثي تكون نصف قلبه الاخر

        اقترب منها كالأحلام الهادئة

        عشقها بصدق فرسان الحكايات القديمة

        وطرق بابها في اشد مراحل عمرها ليمنحها باقة من النور

        لم يكن اخر اطواق النجاة بالنسبة لها

        بل كان الشاطئ والقبطان والسفينة



        الفصل الثالث
        غيرها تماما

        نفسها داخليا وخارجيا

        لون كل المساحات السوداء في داخلها

        فتعلقت به تعلق الام بطفلها

        وتعلق الانثي بفارسها

        وتعلق الانسان بوطنه

        وشعرت معه بامان لم تشعر به طيلة سنواتها


        الفصل الرابع:
        اقترب من اعماقها أكثر

        ملأ احساسها كالدم في جسدها

        ملأ حياتها كالهواء في رئتيها

        كانت تنام علي وعوده

        وتستيقظ علي صوته

        تمادت معه بأحلامها

        منحت نفسها حق الحلم كسواها

        حلمت بأطفال كعدد نجوم السماء


        الفصل الخامس:
        كان رجلا رومانسيا شفافا

        بادلها احلامها بنقاء

        لم تكن بالنسبة اليه حكاية يسعي الي انهائ دوره فيها

        ولم يكتبها رقما في اجندته

        ولم يسجلها موعد قابلا للانتهاء

        كانت اشياء اخري

        احساس مختلف

        وامرأة لا يمكن تصور حياته بدونها



        الفصل السادس:
        اعتادت علي وجوده في حياتها

        تماما كما اعتاد هو علي وجودها في عالمه

        كان احساسها طاهرا نقيا

        لم تدنسه مواعيد الغرام

        ولم تلوثه اللقاءات المحرمة

        كان يصونها كعرضه

        وكانت تحفظه كعينيها


        الفصل السابع :
        سألها يوما :ماذا لو خنتك؟

        قالت :سأقتلك.

        قال وماذا لو مت ؟

        قالت ستقتلني.

        عندها أدرك انها امرأة ترفض الحياة من دونه

        فتمسك بحياته اكثر

        وتمني ان يعيش الي الابدكي يجنبها ألم فقدانه وفجعية رحيله


        الفصل الثامن :
        منذ ان عرفته وهي تعشق المساء عشقا

        ففي المساء يأتي صوته حاملا لها فرح العالم كله

        ويعيدها رنين هاتفها الي الحياة التي بفراقها حين تفارقه ويفارقها

        وما ان ترفع السماعة حتي يبادرها متسائلا

        من تحبين أكثر أنا ام أنا

        فتجيبه بطفولة امرءاة عاشقة

        أحبك انت اكثر من انت

        ثم يتجولان معا في عالم الأحلام الجميلة



        الفصل التاسع:
        وهذا المساء انتظرت صوته كالعادة

        ومرت الدقائق وتليها الساعات

        شئ ما في قلبها بدأ يشتعل

        شئ ما تتجاهل صوته لكنه يلح

        شئ ما يصرخ فيها انه لن يعود

        وشئ ما يوقض في داخلها كل شكوك وظنون الانثي في لحظة انتظار

        تري هل نسي ؟

        تري هل خان؟

        هل رحل؟

        ومع اول اشعاع نور للصباح

        حادثها احدهم ليخبرها بضرورة وجودها في المستشفي

        لان احدهم يصر علي رؤيتها قبل دخوله غرفة العمليات


        الفصل العاشر:
        وهناك التقته

        باسما في وجهها كعادته برغم الألم قال لها

        "سامحيني اعلم ان رحيلي سيسرق مني كل شئ

        واعلم كيف ستكون لياليك من بعدي

        واعلم مساحة الرعب التي سيخلفها رحيلي في داخلك

        واعلم كم ستقتلك البقايا

        واعلم كم ستكسرك الذكري

        واعلم تحت اي مقاصل العذاب ستنامين

        وفي اي مشانق العذاب والانتظار ستتعلقين

        واعلم كم ستبكين وكيف ستبكين

        واعلم اني قد خذلتك

        واعلم انك ستغفرين



        الفصل الحادي عشر :
        ومضي الي مصير تجهله

        كانت رائحة الوداع تملأ حديثه

        لكنها تعلقت باخر قشة للامل

        وانتظرت

        انتظرت

        انتظرت

        وكانت تردد بينها وبين نفسها

        ماذا لو انه رحل؟

        كيف يكون لون حياتها

        بل ماذا سيتبقي من حياتها

        لم تحتمل ثقل سؤالها.فجلست علي الارض

        ما عادت قدماها تقويان علي حملها

        استندت الي الجدار في انتظار حكم الحياة عليها



        الفصل الثاني عشر:
        ومن بعيد لمحته يأتي

        يتقدم نحوها

        انه الطبيب الذي اجري له العملية

        تمنت ان يقف مكانه

        ان لا يتقدم اكثر

        ان لا يفتح فمه بنبأ رحيله

        دقات قلبها تزداد.انفاسها تتصاعد

        تري هل رحل ؟

        أغمضت عينيها ووضعت يديها علي اذنيها


        الفصل الثالث عشر:
        لا احد يعلم كم من وقت مر قبل ان يصلها الطبيب

        ربما لحظات "ربما سنوات

        لكنه اخيرا وصل

        وقف امامها باسما قائلا :

        كتب له عمر جديد يا سيدتي

        نجحت العملية وسيعيش

        وانتظر ان ينطق منها صوت الفرح

        لكنها صمتت

        لم تنطق

        ولن تنطق ابدا

        لقد رحلت "قتلها الانتظار والخوف والترقب


        الفصل الرابع عشر :

        عفوا انها امرأة وصلت بتعلقها به الي درجة رفض الحياة في غيابه

        هل توجد مثل هذه المرأة الان؟

        هل يوجد مثل هذا الرجل الان؟

        واخيرا ياتري من قتل من

        قتلهما الحب معا


        منقول يارب يكون عجبكم
        Eng_Rania

        Best Regards,
         Eng : yomna.m



        See all the ways you can stay connected to friends and family


        Get news, entertainment and everything you care about at Live.com. Check it out!



        check out the rest of the Windows Live™. More than mail–Windows Live™ goes way beyond your inbox. More than messages
      Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.