Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.
 

FW: F ] خط ورة الكلام بين الزوج ين

Expand Messages
  • K.D.S.A k.d.s.a
    أم عبدالرحمن محمد يوسف هل حدث لك أن قلت شيئًا لأحد، ثم فهم الآخر غير ما تريد، وتضطر أن
    Message 1 of 1 , Jul 1, 2009



       

       

       

      أم عبدالرحمن محمد يوسف

      هل حدث لك أن قلت شيئًا لأحد، ثم فهم الآخر غير ما تريد، وتضطر أن تقول له: ( هذا فعلًا ما قلته ولكن ليس هذا ما قصدته ).

      إن هذا وارد في حياتنا، فحين نتواصل مع الآخرين فإن احتمال أن تصل رسالتنا إليه مختلفه عما أردناه، كما أن الرسائل غير اللفظية كنبرة الصوت وتعبيرات الوجه تؤثر فيما يسمعه الطرف الآخر.

      كلمة تفرق:

      تتميز العلاقة طويلة المدى ـ مثل علاقة الزواج ـ بما يسمى التعود، وهذا التعود قد يوقع الزوجين في عدم الإنتباه لما يقوله شريك الحياة، فالكلمة قد تؤدي إلى خلاف، وكلمة أخرى قد تؤدي إلى اتفاق.

      فقد تؤدي كلمة إلى خلاف كما حدث في قصته بن الجون: عن عائشة رضي الله عنها أن ابنة الجون لما أدخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم ودنا منها قالت: أعوذ بالله منك، فقال لها: ( لقد عذت بعظيم إلحقي بأهلك ) وطلقها. [رواه البخاري،(5254)].

      وكلمة تؤلف:

      وتكون الكلمات اللطيفة أحيانًا أجمل رد على الجميل وأفضل مواساة عند الغضب، (وفي قصة أسماء كيف أنها كانت تجهد من أجل أن تستمر الحياة الزوجية، وقد رفضت أن تركب خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم وبينه وبينها سنام الجمل، وهو زوج أختها، وهو النبي صلى الله عليه وسلم كل ذلك تقديرًا لغيرة زوجها الزبير، فإذا بالزبير يقول كلمة تقع كأنها البلسم الشافي على قلب أسماء، يقول: ( لحملك النوى كان أشد على من ركوبك معه ) [متفق عليه،] [نقلًا عن بالمعروف، د.أكرم رضا، ص 121].

      إن الله يراك إن الله سيرعاك:

      (كان زوجها في محنة وقبل أن يسافر قالت له كلمة ( إن الله يراك! إن الله سيرعاك ) نزلت هذه الكلمة على قلبه كالماء البارد في اليوم الحار وصحبته في سفره حتى أنه طلب من صديق له خطاط أن يكتبها له بخط كبير وعلقها على الحائط خلف سريره إلى أن فرج الله عنه كربته ورجع سالمًا إلى بيته.

      إنها كلمة من زوجة محبة صادقة، ماذا فعلت وكيف أثرت على الشريك الآخر؟

      إنها فعلت مفعول السحر وحقًا ( إن من البيان لسحرًا )، لذلك كان من الأهمية بمكان أن يتعلم الزوجان فن الاتصال

      ماهية الاتصال:

      ( يرى (توني بوزان) الاتصال على أنه القدرة على الارتباط بالناس ومشاركتهم، أما فارجينيا ساتير فهي تبني الاتصال على اساسين اثنين هما الأخذ والعطاء فتقول: ( الاتصال هو عملية أخذ وعطاء للمعاني بين شخصين ) [ البرمجة اللغوية العصبية وفن الاتصال اللامحدود، د. إبراهيم الفقي، ص 88].

      ويأتي الدكتور إبراهيم الفقي ليشبه لنا عملية الاتصال تشبيهًا رائعًا يقول: ( الاتصال كالوميض، مهما كان الليل مظلمًا فهو يضئ أمامك الطريق دائمًا ) [المصدر السابق، ص(87)].

      فالاتصال باختصار: هو فن بناء العلاقات القوية مع الآخرين، والقدرة على اقناعهم والتأثير فيهم لتوجيههم للنافع المفيد. [سحر الاتصال، محمد أحمد العطار، ص(6)].

      التواصل لماذا؟

      إن التواصل بين شريكي الحياة مهارة مثل أي مهارة من المهارات يمكن اكتسابها وتعلمها، فالزوجة تحتاج إلى تعلم التواصل مع زوجها وأولادها، والزوج يحتاج إلى تعلم التواصل مع زوجته هذا في اطار الأسرة، فضلًا عن العلاقات الاجتماعية وغير الاجتماعية خارج الأسرة.

      ( فالحديث الناجح بين الزوجين يساعد كلًا منهما على معرفة نفسه واحتياجاته، ويساعدهما على معرفة بعضها البعض ... بينما فقدان هذا الحديث يبعدها عن بعضها اكثر واكثر، ويزيد من احباطها ... ذلك أننا حين لا نتعامل مع الاحتياجات النفسية وغيرها فإنها لا تذهب وإنما تختفي تحت السطح لتؤثر في سلوك الزوجية من حيث لا يشعران ... فقد يبدو ظاهرًا ـ مثلًا ـ أن الخلاف بسبب أن الزوج أو الزوجة ترك باب الثلاجة مفتوحًا، بينما الحقيقة أن أحد الطرفين يشعر بعدم احترام الآخر له .

                إن تحقق فهم كل طرف للآخر، وقبول كل منها ما يهم الطرف الآخر، وما يحتاجه، كل هذا من شأنه أن يجعل التغيير أسهل وأعمق عند الطرفين، ويجعل العلاقة بينهما أكثر عمقًا وارتباطًا وارتياحًا). [ التفاهم في الحياة الزوجية، د. مأمون مبيض، ص(220-221) بتصرف].

      إن الكلام وسيلة حيوية من وسائل التواصل والألفة ( إننا نتحدث للتعبير عن أنفسنا، لكي يستمع إلينا الآخر ... إن التحدث يساعدنا على فهم انفسنا وفهم الآخر، يساعدنا على الحصول على الرسائل وارسالها للآخرين ) [حتى يبقى الحب، د. محمد محمد بدري، ص(149)].

      أريد أن اتكلم:

      أحمد في الخامسة من عمره، كثيرًا ما يتكلم في أمور خالية من الفائدة، وبينما كان جالسًا مع أفراد الأسرة الذين يكبرونه بالطبع، أمره أخوه الأكبر الجامعي بأن لا يتكلم، فظل ساكتًا فترة قصيرة يستمع إليهم ثم انفجر صارخًا: ( أريد أن أتكلم، اريد أن أتكلم )، هذا بالفعل ما كانت تفعله الزوجة مع زوجها في العام الأول من زواجهما، كانت تتكلم مع زوجها دون أن تتخير الوقت المناسب، والظروف المناسبة مع حال زوجها.

                وكان يحدث بسبب ذلك الكثير من المشكلات والخلافات، لأنها نسيت أمرًا هامًا: وهو أن الكلام بين الناس لا يقاس بعدد الكلمات وإنما بالمعاني المتبادلة.

      فالكلام هو معاني ورسائل من المتكلم إلى المتكلم معه.

      إن اطلاق الكلمات دون التفكير في معناها قد يسبب الكثير من المشكلات وسوء الفهم بين شريكي الحياة.

      غريبات تحت سقف واحد:

      ( يعيش الزوجان في نفس المنزل، وينامان في نفس الغرفة، ولكنهما قد يشعران أنهما غريبان، ويريدان أن يعبرا عن المشاعر، وأن تكون بينهما عاطفة مودة، ولكنهما يجدان أنفسهما يبتعدان عن بعضها البعض ... إن المودة تبدأ عندما يستمع الزوجان لعبضها البعض، ويعبران عن مشاعرهما ... فإذا حدث ذلك كان التواصل بينهما فعالًا، وبالتالي كانت قدرتها على حل مشاكلها قدرة عظيمة، كما أن الفهم يزداد بينهما، وكذلك تزداد المودة بينهما نتيجة ذلك) [حان الوقت لزواج أفضل، د. جون كارلسون، د. دينكاير، ص 57، بتصرف].

      ثلاثية الاتصال:

      يعتقد بعض الناس أنه لكي يحسن الاتصال بالآخرين ويؤثر فيهم، أنه يلزمه التركيز على الكلمات المؤثرة، ويرتبها بنظام معين على حسب شخصية الآخر، وبذلك يظن أنه قد أتم عملية الاتصال. والواقع أنه بذلك قد حصل 7% فقط من عملية الاتصال، فقد أجريت دراسات في بريطانيا في عام 1970م حول تأثير الكلام على الآخرين، وحملت النتيجة نسب التأثير في الآخرين على النحو التالي:

      الكلمات والعبارات: 7% من التأثير.

      نبرات الصوت: 38% من التأثير.

      تعبيرات الجسم الأخرى من عيون ووجه وأيدي وجسم: 55% من التأثير وعلى الرغم من هذه النسبة الضئيلة للكلمات والعبارات إلا أنها قد تبلغ 100% عند الشخص الآخر لذلك اختر كلماتك بعناية.

      إذن فـ ( الكلمات جزء من الرساة التي نرسلها، والحركة والبسمة والنظرة والحاجب المرتفع واللمسة ونبرة الصوت، كلها طرق مختلفة للتعبير ... بل لقد أظهرت الأبحاث أن أكثر من 70% من تواصلنا غير لفظي.

      ومن هنا، فإننا إن أردنا تواصلًا أفضل في زواجنا، وإذا أردنا تفهمًا أعمق لما يريده الطرف الآخر، فإنه ينبغي علينا أن نطور مهارات الاتصال لدينا ) [حان الوقت لزواج أفضل، ص(67)، بتصرف ].

      القرآن والسنة مدرسة الاتصال الفعال:

      تأمل معي أخي / أختي الزوجة: هذه الآية وهي ترسم معالم الاتصال الفعال، قال تعالى: {وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ} [الإسراء: 53] ، وهنا يطالعنا الأمام القرطبي رحمه الله  في تفسير هذه الآية بمعنى هام حين يقول: ( أمر الله تعالى في هذه الآية المؤمنين فيما بينهم خاصة بحسن الأدب، وإلانة القول وخفض الجناح، وإطراح نزغات الشيطان). [الجامع لاحكام القرآن، القرطبي، (10/277)].

      ويقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه: ( أحب أن أجالس أقوامًا يتخيرون أطايب الكلام كما يتخيرون أطايب الثمر ).

      إن مجال اللسان من أكثر مجالات المعاملات الانسانية تأثيرًا ( ولا شك أن القول الحسن اللين وانتقاء اطايب الكلام من أهم دعائم التواصل الناجح مع الآخرين) [سحر الاتصال، محمد أحمد العطار، ص(7)].

      وانظر أخي أختي القارئة إلى أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم التي جاءت لتجلي لنا بعض معالم الطريق نحو الاتصال الفعال فهو القائل صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت) [ متفق عليه، رواه البخاري ].

      (وهذا الحديث أيضًا يشمل قاعدة رئيسة في فن الاتصال الفعال، فإما أن تتحدث بالخير مع الناس وإما أن تسكت ) [سحر الاتصال، ص(7)].

      ويقول صلى الله عليه وسلم: ( ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البذئ ) [رواه الترمذي، وصححه الألباني، صحيح سنن الترمذي، (1977)].

      وفي حديث معاذ في آخره: ( كف عليك هذا ) فقلت: يا رسول الله وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به؟ قال: ( ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس في النار على وجهوههم أو قال على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم؟ ) [رواه الترمذي، وصححه الألباني، صحيح سنن الترمذي، (2616)].

      وقال صلى الله عليه وسلم: ( والكلمة الطيبة صدقة ) [متفق عليه] .

      وفي خطورة الكلمة يقول صلى الله عليه وسلم عن أبي هريرة قال: قال صلى الله عليه وسلم: ( إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله تعالى ما يلقى بها بالًا يرفعه الله بها درجات، وإن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله تعالى لا يلقي لها بالًا يهوي بها في جهنم ) [رواه البخاري، (6478)].

      القول الأحسن من العشرة بالمعروف:

      تبادل القول الأحسن بين الزوجين من أركان العشرة بالمعروف ( والنبي صلى الله عليه وسلم جعل من حقوق الزوجة على زوجها ألا يقبحها، وجعل من صفات المرأة المسلمة ( الودود ).. والتي إذا غضب زوجها قالت: هذه يدي في يدك لا اكتحل بغمض حتى ترضى، وقد استنبط أحد الكتاب معنى جميلًا من قوله تعالى: {فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ} [الأحزاب: 32] بعد أن بين نهي الله تعالى للنساء عن استخدام النبرة اللينة مع الرجال الأجانب). [بالمعروف حتى يعود الدفء العاطفي إلى بيوتنا، د. أكرم رضا، ص(119-120)].

      قال: ( وإذا كان لحديث المرأة وصوتها هذا التأثير وهذا السحر، فينبغي للزوجة أن توجه ذلك لزوجها حتى تسارع للوصول إلى شفاء قلبه ) [تحفه العروس، الزواج الأسلامي السعيد، أحمد مهدي الاستامبولي، ص(128)].

      طلقها وهو يمزح:

      ومن الكلام بين الزوجين ما يوجب الفرقة أو الكفارة، ولذلك وجب أن يحافظ المسلم على كلماته مع زوجته، ومن أمثلة ذلك طلاق الهازل: ( ولا يصح أن يهزل الرجل في موضوع الطلاق باللسان، لأنه لا يشترط جمهور الفقهاء النية في الطلاق، فيروا أن طلاق الهازل يقع، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( ثلاث جدهن جد وهزلهن جد النكاح والطلاق والرجعة ) و الرجعة هي الرجوع في الطلاق [رواه أبو داود، وحسنه الألباني، صحيح سنن أبي داود، (1184)] [بالمعروف، د. أكرم رضا، ص(122)].

      ماذا بعد الكلام؟

      1-  الاتصال هو عملية تبادل للمعاني بين شخصين، فتخير عزيزي القارئ كلماتك التي ترسلها للآخر، حيث أنها رسول إلى شريك حياتك، فانظر ما يحمله الرسول.

      2-  الكلمة الطيبة صدقة، وما أيسرها وأعظمها من صدقة.

      3-  تدرب على قول الخير وإما أن تصمت.

      4-  تدرب على الحديث مع شريك حياتك لمزيد من الفهم والارتباط والتواصل.

      5-  قل التي هي أحسن، ولا يكن شريك حياتك أشقى الناس بك، بل امنحه الشعور المشبع بحسن العشرة ولين الكلام.

      المراجع:

      -       البرمجمة اللغوية العصبية وفن الاتصال اللامحدود، د. إبراهيم الفقي.

      -       سحر الاتصال، محمد أحمد العطار.

      -       حتى يبقى الحب، د. محمد محمد بدري.

      -       حان الوقت لزواج أفضل د.جون كارلسون، د. دينكماير.

      -       الجامع لأحكام القرآن، القرطبي.

      -       رياض الصالحين، النووي

      -       بالمعروف حتى يعود الدفء العاطفي إلى بيوتنا، د. أكرم رضا. 

       
       
       
       


      واحدة في كل مرة أم الكل في وقت واحد؟ احصل على تحديثات من أصدقائك في مكان واحد.
    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.