Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

حَدِيثُ الْيَوْم / صفة الحشر ... ( 1 )

Expand Messages
  • فارس باسلم
    *بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ* *السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ
    Message 1 of 1 , Mar 18, 2012
    View Source
    • 0 Attachment
       
       
       
       

      بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ

      السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

      حَدِيثُ الْيَوْم / صفة الحشر ... ( 1 )

      رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

      اللهمَّ ارْزُقْنِي الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

      ______________________________________

      الحمد لله ،،،

      والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاهـ،

      أما بعد:

      ______________________________________

      ( الموسوعة العقدية )

      الكتاب السادس : الإيمان باليوم الآخر .

      الباب الثالث : القيامة الكبرى .

      الفصل الرابع : حشر الخلائق وصفته .

      المبحث الثالث : صفة الحشر .

      ____________________________________

      يحشر الله الناس في الموقف وتدنو منهم الشمس قدر ميل في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة فيشق على الناس هذا اليوم العظيم ويبلغ فيهم العرق مبلغاً عظيماً فيلجمهم، أي يصل إلى أفواههم ، كما أشار بذلك النبي صلى الله عليه وسلم إلى فيه ، وبعضهم يصل إلى حقويه(1)، وبعضهم إلى ركبتيه .. وإلى كعبيه ، وذلك بحسب أعمالهم ولا ينجو من هذا العرق إلا من كتب الله له النجاة من ذلك ، ومن هؤلاء السبعة الذين يظلهم الله في ظله فيكونون تحت ظل الله الذي يخلقه يوم لا ظل إلا ظله.

      قال شيخ الإسلام – رحمه الله - :

      (وتقوم القيامة التي أخبر الله بها في كتابه وعلى لسان رسوله، وأجمع عليها المسلمون، فيقوم الناس من قبورهم لرب العالمين حفاة عراة غرلاً وتدنو منهم الشمس ويلجمهم العرق)(2).

      * روى الإمام مسلم في صحيحه من حديث المقداد بن الأسود قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

      "تدنى الشمس يوم القيامة من الخلق، حتى يكون منهم كمقدار ميل، [قال سليم بن عامر [أحد رواة الحديث]: فوالله ما أدري ما يعني بالميل أمسافة الأرض أم الميل الذي تكتحل به العينفيكون الناس على قدر أعمالهم في العرق، فمنهم من يكون إلى كعبيه، ومنهم من يكون إلى ركبتيه، ومنهم من يكون إلى حقويه، ومنهم من يلجمه العرق إلجاماً وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده إلى فيه).(3)

      والله أعلم

      ____________________________________________________________

      (1) حَقْو : جمع أحْقاء .

      • الحَقْو: الخَصْر، وهو وسط الإنسان فوق الورك ، المصدر : المعجم : اللغة العربية المعاصر .

      • الحَقْو: الخَصْر، المصدر : المعجم : المعجم الوسيط ، المعجم : الغني .

      (2) الواسطية – مجموع الفتاوى – (3/145) .

      (3) رواهـ مسلم .

      ____________________________________________________________

      * بإمكانكم متابعة الموضوعات عبر رابط مدونة ( يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ ) الدعوية :

      ( اضغط هنا )

      _____________________________________

      وللمزيد من الفائدة : راجع المصدر بالأسفل .

      المصدر (1) : موقع الدرر السنية – عبر الرابط التالي : ( اضغط هنا ) .

    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.