Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.
 

حديث اليوم – الثلاثاء– 16 – 0 2– 1433هـ

Expand Messages
  • Faris Khalid
    [image: http://www.horalaen.com/vb/images/welcome/47.gif] الحمد لله ،،، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله
    Message 1 of 1 , Jan 10, 2012
       https://ec.yimg.com/ec?url=http%3A%2F%2Fwww.horalaen.com%2Fvb%2Fimages%2Fwelcome%2F47.gif&t=1500970180&sig=Fj7WPP2MjxNrzUdVGzuxLw--~C

      الحمد لله ،،،

      والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاهـ،

      أما بعد:

      حديث اليومالثلاثاء16021433هـ

      (الموسوعة العقدية )

      الكتاب السادس : الإيمان باليوم الآخر .

      الباب الثالث : القيامة الكبرى .

      الفصل الثاني : البعث والنشور .

      المبحث الأول : تعريف البعث والنشور .

      المطلب السادس : المعاد في الاصطلاح .

      وفي الاصطلاح: يطلق لفظ المعاد على الرجوع إلى الله تعالى في يوم القيامة، ورجوع أجزاء البدن المتفرقة إلى الاجتماع كما كانت في الدنيا، وحلول الروح فيه.

      قال ابن الأثير: (وفي أسماء الله تعالى "المعيد" هو الذي يعيد الخلق بعد الحياة إلى الممات في الدنيا، وبعد الممات إلى الحياة يوم القيامة).

      ومنه الحديث: ((وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي)). أيما يعود إليه يوم القيامة.

      ومنه حديث علي: (والحكم الله والمعود إليه يوم القيامة)أي: المعاد.

      وقال الشيخ حافظ بن أحمد الحكمي رحمه الله: (المعاد: وهو المرد إلى الله عز وجل والإياب إليه).

      وقد فسر قوله تعالى: (كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ).بعد تفسيرات كلها تدل على الإعادة والرجوع إلى الله تعالى.

      عن مجاهد: (كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ) : يحييكم بعد موتكم).

      وقال الحسن البصري: (كما بدأكم في الدنيا كذلك تعودون يوم القيامة أحياء).

      وقال قتادة: (كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ) : قال: بدأ فخلقهم ولم يكونوا شيئاً ثم ذهبوا ثم يعيدهم).

      وقال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم: (كما بدأكم أولاً كذلك يعيدكم آخراً).

      والله أعلم

      وللفائدة أكثر : راجع المصدر .

      المصدر: موقع الدرر السنية – عبر الرابط التالي : ( اضغط هنا ).



      مواضيع ورسائل وأحاديث خاطئة لا يجوز نشرها

      اضغط على الصورة




      TvQuran

    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.