Loading ...
Sorry, an error occurred while loading the content.

حديث اليوم – الأربعاء – 14-11-1 432هـ

Expand Messages
  • Faris Khalid
    ** بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على
    Message 1 of 1 , Oct 11, 2011
    • 0 Attachment
       

       
       

      بسم الله الرحمن الرحيم

      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاهـ، أما بعد:

      سلام الله عليكم ورحمته وبركاته

      حديث اليوم – الأربعاء – 14-11-1432هـ

      --- --- --- --- --- --- --- --- ---

      الركن الخامس: الإيمان باليوم الآخر.

      الباب الثاني: أشراط الساعة.

      الفصل الثالث: علامات الساعة الكبرى.

      المبحث الرابع : نزول عيسى بن مريم عليه السلام.

      --- --- --- --- --- --- --- --- ---

      ( أخيراً )

      وقال العلامة في (البهجة)(1) :

      هو - أي نزول عيسى - ثابت بالكتاب والسنة، وإجماع الأمة.

      أما الكتاب فقوله تعالى :

      (وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ).

      [النساء: 159]

      أي: ليؤمنن بعيسى قبل موت عيسى، وذلك عند نزوله من السماء آخر الزمان، حتى تكون الملة واحدة، ملة إبراهيم حنيفاً مسلماً.

      ونوزع في الاستدلال بهذه الآية :

      وإن الضمير في قوله (قبل موته) لليهود ويؤيده قراءة أبي قبل موتهم.

      وأما السنة فلا نزاع فيها.

      وأما الإجماع فقد أجمعت الأمة على نزوله، ولم يخالف فيه أحد من أهل الشريعة، وإنما أنكر ذلك الفلاسفة والملاحدة، وقد انعقد إجماع الأمة على أنه متبع لهذه الشريعة المحمدية، وليس بصاحب شريعة مستقلة، عند نزوله من السماء، وإن كانت النبوة قائمة به، ويتسلم الأمر من المهدي، ويكون المهدي مع أصحاب الكهف الذين هم من أتباع المهدي، كما مر من جملة أتباعه ويصلي عيسى وراء المهدي صلاة الصبح كما تقدم، وذلك لا يقدح في نبوته ويسلم المهدي الأمر لعيسى عليه السلام، وكل ما معه من تابوت بني إسرائيل، ويقتل الدجال).

      --- --- --- --- --- --- --- --- --- ---

      ( 1 ) : لم يذكر المصدر هنا من هو العلامة بالضبط ولكن اكتفى بذكر اسم الكتاب فقط، وقد بحثت في نفس موقع المصدر ولم يتضح لي من هو صاحب الكتاب الفعلي، ولكن نتائج البحث التي ظهرت لي بعد نهاية البحث أعتقد والله أعلم أن المقصود به (السيوطي) أو (السعدي)، لأن (السيوطي – صاحب كتاب البهجة المرضية في شرح الألفية)، (والسعدي – صاحب كتاب بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار). والله اعلم

      لمراجعة المصادر الخاصة بالأحاديث والآيات وغيرها مما كتب لكم أعلاه تفضلوا بزيارة :

      المصدر العام على الصفحة التالية : موقع الدرر السنية.

       
       
       


      مواضيع ورسائل وأحاديث خاطئة لا يجوز نشرها

      اضغط على الصورة




       

      TvQuran 

    Your message has been successfully submitted and would be delivered to recipients shortly.